القائمة الرئيسية

الصفحات

قاعدة جميلة من الإمام الغزالي حول العمل

 في قاعدة جميلة جدًا للإمام الغزالي يقول فيها:

(اجعل لكل عمل وقتًا لا يتعداه، ولا تشرك معه فيه سواه).
أحسب إن دي قاعدة رئيسية لو اتّبعتها في حياتك هترتاح كتير جدًا وهتنجز كتير جدًا من الأعمال في يومك.
1. اجعل لكل عمل وقت محدد، ولو خمس دقايق فقط، ولكن بشرط ألا تتعداه ما استطعت! لتغرس في نفسك معنى الالتزام والانضباط لا اتباع رعونات النفس.
2. أثناء العمل لا تُشرك معه فيه سواه، بتقرأ أو تسمع محاضرة؟ = مفيش صفحة فيس تتفتح جنبها! مفيش واتساب مفتوح على موبايلك! مفيش فكرة أو سؤال يظهر لك تجري وراه! سجّله في مفكّرة أو احفظه في بوكيت وكمّل عملك.. لتغرس في نفسك معنى التركيز، وهو التحدي الأكبر في عصر المُشتتات.
ومن المعاني الجميلة في الصلوات الخمس إنها بتغرس فيك المعنيين دول.. إنك تلتزم في الصلوات بمواعيد محددة مهما كنت منهمك في أي عمل لازم تتعود إنك تنتزع نفسك منه وتروح تأدي "وظيفة الوقت".. وأثناء الصلاة ممنوع تعمل حاجة تانية فيها.
.
تصحى الصبح، وقت الاغتسال والنظافة.. وقت وظيفة الصلاة.. وقت وظيفة الذكر.. وقت التفكر.. وقت القرآن.. وقت التعلم.. وقت العمل.. وقت الأسرة والعلاقات.. وقت الرياضة.. وقت الأكل والشرب.. وقت النوم.. وقت الهلس والترفيه.. وقت التخطيط للغد.. إلخ.
لكن الي مودينا في داهية ثقافة إنك تصحى الصبح سارح في الملكوت كده وتسأل: ها يا شباب الكلام على إيه النهاردة؟
منقول عن استاذ أحمد عبد المنصف

تعليقات