القائمة الرئيسية

الصفحات

 خطيبي تعب من شكي فيه

كتبت صديقة
لو سمحتى انا عاوزة حل للغيرة المرضية انا اكتشفت ان النوع ده م الغيرة اللى بعانى منه جدا ومبوظلى حياتى مع الشخص الوحيد اللى قلبى حبه بجد دايما بشك فيه وبتعامل معاه كأنه مذنب وانا عارفة ومتاكدة انه مش بيعمل اى حاجة غلط تضايقنى ف غيابى وانه بيحترمنى بس الغيرة عندى مفرطة جدا ومش عارفة اعمل ايه بجد تعبت م كتر المحاولات انى اقوى نفسى وابطلها لكن للاسف فشلت وهو تعب معايا جدا ودايما ف مشاكل ودايما بسوء الظن بيه ف اى حاجة حتى ولو تافهة وبيحصل خلافات كتير بسبب كدهون وبقى بيشتكى منى انى بشك فيه دايما وانى لازم ابطل ابقى كدهون وانه بيحترمنى ف غيابى قبل وجودى لكن غيرتى وحشة جدا ونفسى بجد ابقى طبيعية كدهون واعيش حياتى كويس مع الشخص اللى بحبه واللى هو خطيبى بعد معاناه كتير جدا نفسى ف حل ارجوكى نفسى اخف واتعالج وابقى انسانة ايجابية معاه جدا مع ملاحظة ان الشك مش بطبيعتى وبثق ف الناس جدا جدا بسرعة وكله عارف عنى انى شخصية كويسة وبراعى الامور اوى ومش بظلم حد واجى ع حد ..لكن انا شكاكة جدا معاه هو بسسسسس معرفش ايه السبب بجد تعبت ارجو حل ارجوكى
قلت لها
احترمت أمانتك في عرض مشكلتك "وأثق" بنجاحك بإذن الرحمن في الانتصار عليها
وأسألك ماذا تفعلين لو اكتشفت "ثقبا" في حقيبتك "وتساقط" النقود منها؟
هل "ستكتفين" بالضيق وتقبلين "بضياع" نقودك كلها أم "تسارعين" بسد الثقب والتأكد جيدا من "إغلاقه" نهائيا مع "مراقبة" حقيبتك من وقت لأخر وعدم السماح "بأي" ثقب جديد.
بالطبع "ستحافظين" على نقودك ومؤكد أن سعادتك واحتفاظك بحب خطيبك لك والتوقف عن "تحريضه" على الضيق منك وربما سيشعر يوما أنك تثقين أنك "غير كافية" له ولذا تشكين في علاقته بغيرك أو أنك لا تحترمينه كما ينبغي وربما "فكر" أنه دائما مدانا ومحل اتهام وهو بريء ويبدأ في التفكير بفعل ما يستحق الشك به
ولا تستبعدي تفكيره في فسخ الخطبة وربما الطلاق –لا قدر الله بالطبع- إذا واصلت الشك فسيختنق "ويكره" الاستمرار معك ولو بعد فترة قد تقصر أو تطول أو يستمر ويتراجع حبه ويحدث الانفصال العاطفي وإن استمر معك
فهل هذا ما "تحلمين" به؟
و تقولي لا أستطيع التوقف عن الغيرة فالحقيقة أنك لا ترغبين؛ ربما ربطت بينها وبين شدة الحب أو لأنك "تخافين" فعلا من ابتعاده وقد يكون السبب الفراغ وكثرة التفكير به
والغيرة الشديدة لا علاقة لها بقوة الحب، ولا داع للخوف فقد اختارك واختار الاستمرار معك ومهم أن "تتدربي" عن التشاغل عنه والاهتمام "بأي" شيء يضيف إلى حياتك ولو كان عملا تطوعيا أو ممارسة هوايات وتعلم مهارات كالتريكو والكيروشيه والاستمتاع بالانجاز وتوسيع حياتك وعدم "اختزالها" في علاقتك بخطيبك وعندئذ فقط ستتخلصين من الشك وستحسين "بإمتلاء" حياتك مع أهمية الاهتمام بجمالك وبرشاقتك وبالاطلاع بالقراءة على ما ينمي عقلك فتتحسن ثقتك بنفسك وكوني صديقة لخطيبك "وامنعي" نفسك من قول أي كلام به شك أو غيرة وكافئي نفسك عندما تنجحين وإذا تراجعتي سارعي بتمثيل الثقة بنفسك بخطيبك حتى تصبح واقع وتذكري أنك ستكبين كل شيء نفسك وسعادتك وخطيبك بالثقة بالنفس وبخطيبك والعكس صحيح ولا تتحدثي مع صديقاتك فمعظم النصائح خطأ للمجاملة ولقلة التخبرة ولا تتابعي حكايات أو بوستات الخيانة فمعظمها به مبالغات واقرئي الرد يوميا وكلما ضعفت واختاري النجاة
وفقك ربي وحماك وأسعدك

شكر خاص للدكتورة نجلاء محفوظ علي تقديمها محتوي مفيد للمجتمع ونصائحها المفيدة للشباب والسيدات

تعليقات